من نحن | اتصل بنا | الجمعة 17 فبراير 2017 10:11 مساءً
الأخبـار

تقرير الطب الشرعي يكشف سبب وفاة الصحفي العبسي

خليج عدن/ متابعات الأحد 05 فبراير 2017 08:59 مساءً

كشفت فحوصات الطب الشرعي النهائية، الأحد، أن الصحفي اليمني، محمد عبده العبسي، مات "مسموماً ومختنقاً بغاز أول أكسيد الكربون في العاصمة صنعاء" في ديسمبر 2016.

وقال بيان لفريق المتابعة الخاص بقضية وفاة العبسي إن "مادة الكاربوكسي هيموغلوبين في الدم بنسبة تشبع 64 % والتي تعتبر قاتلة، وُجدت في العينات التي أُخذت من جثمانه ونقلت الى الأردن لفحصها".

وكان العبسي، الذي توفي في 20 ديسمبر بظروف غامضة، قد نشر ملفا مثخنا بفساد الانقلابيين في صنعاء، ما أشار بأصابع الاتهام إلى ميليشيات الحوثي بالوقوف وراء قتله.

كما كان الراحل قد كشف في الملف تورط قيادات من الصف الأول للحوثيين بإدارة السوق السوداء في محافظات تقع تحت سيطرتهم، وذلك عبر بيع المشتقات النفطية والمواد الغذائية بأسعار مضاعفة خلال الحرب.

وكانت نقابة الصحفيين اليمنيين طالبت بفتح تحقيق مستقل في ملابسات وفاة العبسي، ولم تستبعد تعرضه لعملية اغتيال، حسب بيان أصدرته عقب الحادثة.

ودعت النقابة أيضا اللجنة الدولية للصليب الأحمر للمشاركة بإجراء تشريح للجثة وإجراء تحقيق مستقل بعيدا عن تدخل مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية.

المزيد في الأخبـار
الأكثر قراءة
مقالات الرأي
في هذا الزمن الذي تتعاكس فيه مسارات الحياة بين حركة وسكون وخوف ورجاء ، ويختلط فيه الحلم بالوهم ، ويكشف الوهم
الملاحظ بأن الحقيبة الوزارية للإعلام الذي أعطيت للنجم الإعلامي الأستاذ/ معمر الإرياني في حكومة سفريات وهو
تحررت عدن ومعها الجنوب ولم يتحرر عقل الجنوبيين من خلافاتهم غير مدركين ان بقاءهم مسكونين بالماضي ومحاصرين في
إن السلبيات عند بعض الناس وأنانيتهم أوصلتنا إلى هذه المرحلة، وأصبحنا نعاني من ظواهر غير مستحبة.تذكروا عندما
في بلدي الحاكم و المتصدر للقرار السياسي يأتي من خارج الوسط الثقافي لهذا عانى المثقف على مدى عقود من الزمن
اتبعنا على فيسبوك